- - - - - - - - - - -
اسعار الدواجن اليوم السبت 21 أكتوبر 2017
النوع السعر
سعر الابيض 20
سعر الساسو 26
الكتكوت الأبيض(أهالي) 7.25 - 7
الكتكوت الساسو 5.25 - 5
اضغط هنا لمعرفة سعر الكتكوت الأبيض(شركات) لبورصة الدواجن يوم السبت 21 أكتوبر 2017
اضغط هنا لمعرفة أسعار بيض الدواجن يوم السبت 21 أكتوبر 2017
حمل تطبيق بورصة الدواجن الان على تليفونك المحمول وتمتع بخدمة الاسعار المجانية

أخبار الموقع

انفلوانزا الطيور (Avian Influenza) (Fowl Plague)


هو مرض فيروسي معدي شديد الضراوة يصيب الجهاز التنفسي و يسببه فيروس انفلوانزا A يصيب الطيور بحميع أنواعها بما فيها الدجاج و البط و الديك الرومي , وتعتبر الطيور البرية  مثل البط البري  والطيور المائية المهاجرة حاملة لمرض الانفلوانزا في امعائها دون أن تصاب بالمرض , ويعيش الفيروس في جسم الطائر ويوجد في الدم واللعاب والأمعاء والبراز وفي الأنف من خلال الافرازات الانفية ويعرف ايضا بطاعون الطيور fowl plague  او avian flu ويسبب المرض فيروس انفلوانزا  A ويوجد منه 144 نوع مصلي و يعتبر من أخطر الأمراض التي تهاجم الدواجن  وتسبب نسبة نفوق عالية في قطعان التسمين او البياض , ويسبب المرض موت مفاجئ للطيور دون ظهور أعراض , ومن اخطر الانواع المصلية وأكثرها تفشيا والتي تجتاح سوق الدواجن حاليا هي  H5N1  و  H9N2و اذا حدثت اصابة بكتيرية ثانوية ب ميكروب الباستيريلا فانها تزيد من نسبة الوفيات للمرض وذلك يؤثر علي أسعار الدواجن في بورصة الدواجن المصرية
 
ويسبب فيروس انفلوانزا الطيور العدوي للانسان عن طريق التصال المباشر بالطيور المصابة ويسبب التهاب في جفن العين والتهاب رئوي شديد ويعتبر المستودع الرئيسي لفيروس انفلوانزا الطيور هو الطيور البرية التي تنقل العدوي الي المزارع و تكون الاصابة بالفيروس عن طريق فم الطائر أو جفن العين أو عن طريق الجهاز التنفسي وينتقل المرض بصورة رأسية في الحضانات من خلال بيض التفقيس المصاب من الأمهات الي الكتاكيت الصغيرة و تحدث العدوي بصورة أفقية عن طريق الاتصال المباشر لافرازات الطيور المصابة  وخاصة الزرق وأيضا عن طريق ملابس العاملين الملوثة ومصادر المياه والمعدات المستخدمة في المزارع  واما فترة حضانة المرض وهي الفترة من بداية دخول الفيروس الي جسم الطائر الي لحظة ظهور الاعراض المرضية عليه وتتراوح  من بضع ساعات الي 3 أيام او 5 أيام وذلك حسب الحالة المناعية والصحية للقطيع .

يعتبر فيروس انفلوانزا الطيور متوسط المقاومة  ويستطيع البقاء حيا لمدة 4 أيام في المياه عند درجة حرارة 22 درجة سيليزية واكثر من 30 يوم عند درجة حرارة صفر درجة سيليزية في المياه و يمكن القضاء علي الفيروس عند درجة حرارة 56 درجة سيليزية  في خلال 3 ساعات  وعند 60 درجة سيليزية في خلال 30 دقيقة  وايضا يمكن تدمير الفيروس في الوسط الحامضي  أو بالمواد المؤكسدة  والفورمالين ومركبات اليود و يستطيع الفيروس البقاء حيا لمدة طويلة داخل الأنسجة الحية .

وأعراض المرض هي الموت المفاجئ للطيور بنسبة 60 -100% دون ظهور اعراض ونقص ملحوظ في شهية الدجاج , ونقص شديد في استهلاك العلف ويسبب خفض شديد في انتاج البيض في قطعان البياض وخروج بيض بدون قشرة ويسبب الخمول والكمشان وظهور كحة في الطيور و افرازات من العين والأنف و تورم الوجه  و زرقان شديد في العرف والدلايات  و حدوث اسهال وغالبا مايكون  لونه اخضر و يسبب أعراض عصبية مثل التشنجات والشلل ويسبب التواء الرقبة ودوران الطيور حول نفسها ووقوعها في الارض وعند تشريح النافق لتشخيص المرض نجد التهاب في الجيوب الانفية والقصبة الهوائية والاكياس الهوائية والتهاب جفن العين  و تشوه وأنزفة في المبايض ونزول بيض مشوه  ووجود تنكرز او نخر(موت وتحلل الأنسجة) في جلد العرف والدلايات  ووجود تجمعات مائية تحت جلد الرقبة والرأس  وجفاف في الجسم كله و احتقان في العضلات أنزفة في الغشاء المخاطي للمعدة الغدية والقونصة والنسيج الليمفاوي في القناة الهضمية .




و للوقاية من المرض يجب اتباع الجراءات الاتيه وهي تشييد حظائر لعزل الدواجن عن الطيور المستوردة أو البرية و التخلص الفني و الآمن من براز الطيور و منع الدواجن من الوصول للبحيرات أو برك المياه المحتمل تلوثها و مراقبة ظهور علامات المرض على الطيور , و إبلاغ أقرب وحدة صحية حيوانية بذلك والفحص الدوري لكافة الطيور و أخذ عينات للفحص المخبري و السماح فقط للعاملين الأساسيين مع وسائل النقل بالدخول إلى المزرعة و تأمين ملابس و أدوات نظيفة للعاملين في المزرعة وعدم جلب أدوات وو سائل نقل من مزارع أخرى والتطهير الدائم للأدوات ووسائل النقل ضمن المزرعة ومنع زيارة المزارع الأخرى و إن تمت يجب تغيير الملابس و تطهير الأقدام و الأيدي قبل الدخول و عدم إعادة الطيور من المسالخ وأسواق البيع ثانية إلى المزرعة.

و يتم تشخيص المرض من خلال التاريخ المرضي والصفة التشريحية للمرض و حيث أن مرض انفلوانزا الطيور مرض تنفسي يسبب أعراض تنفسية تتشابه مع أمراض تنفسية اخري  لذلك يجب تمييز المرض عن الأمراض الأخري مثل عدوي كوليرا الطيور fowl cholera  و مرض النيوكاسل و مرض التهاب الحنجرة والقصبة الهوائية المعدي و بما ان المرض فيروسي فليس له علاج يقضي علي الفيروس ولكن يمكن تقليل الخسائر التي يسببها مرض انفلوانزا الطيور من خلال برامج التحصين المختلفة مع استخدام رافع مناعة شديد لزيادة مقاومة الطائر للعدوي وايضا استخدام مضادات حيوية شديدة للحد من الاصابات البكتيرية الثانوية والحد من الأعراض المرضية حيث يتم تحصين دجاج التسمين عند عمر عشر ايام عن طريق حقن التحصين تحت جلد الرقبة وذلك باستخدام تحصين للنوع المصلي (H5N1) أو (H9N2) .

 

ليست هناك تعليقات

يشرفنا مشاركة تعليقك علي الموضوع